هو منظار دقيق جداً يمكن من خلاله رؤية تجويف الرحم وما إذا كان هناك أي سبب لتأخر الحمل متعلق بتجويف الرحم. ولا يحتاج هذا المنظار الدقيق إلى أي فتحات فهو يمر من الفتحة الطبيعية لعنق الرحم. ويساعد هذا المنظار الرحمي في تشخيص حالات التشوهات الخلقية للرحم مثل وجود حاجز بتجويف الرحم، كما يساعد في تشخيص الأورام الليفية التي تؤثر على تجويف الرحم أو وجود إلتصاقات داخل تجويف الرحم. وفي معظم هذه الحالات يمكن من خلاله إجراء الجراحة لإزالة السبب عن طريق المنظار.